التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
قريبا

بقلم :
قريبا

العودة   شبكة ومنتديات آل سالم الوعله وقبائل يام > القسم العام > العلم والعلماء
التسجيل الرؤيا والاهداف البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
العلم والعلماء قسم يختص بالعلم بجميع جوانبه ..والعلماء سيرهم ومولفاتهم الخ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 04-09-2012, 08:51 PM
ابن معيض
المؤسس//عضو مجلس الاداره
ابن معيض متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
لوني المفضل Darkgreen
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Mar 2012
 فترة الأقامة : 949 يوم
 أخر زيارة : 09-24-2014 (09:12 AM)
 المشاركات : 447 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي قم للمعلم ووفه التبجيلا كاد المعلم ان يكون رسولا



بالصور.. معلمون يحملون طلابهم لعبور السيول في الغريف






محمد الزامل – سبق - الخرمة: فضّل معلمو مدرسة الإمام عبد الرحمن الفيصل الابتدائية بمركز الغريف جنوب محافظة الخرمة، أمس الأحد، أن يحملوا طلاب المدرسة ويعبروا بهم الوادي الذي يجري بالماء وهم على أكتافهم، ليصلوا إلى أولياء أمورهم في الجهة المقابلة بسلام.

وقال مدير المدرسة عبد الله مسلط السبيعي لـ "سبق": إن معلمي المدرسة تفاجأوا في نهاية اليوم الدراسي أن الوادي قد سال بعد أن كان متوقفاً قبل يومين، فاتصلت بأولياء أمور الطلاب".

وأضاف السبيعي أن معلمي المدرسة حملوا الطلاب الذين توجد مساكنهم في الجهة المقابلة للمدرسة التي يفصلها مجرى الوادي الممتد من الباحة مروراً بتربة ثم الغريف والخرمة. وبين أن أولياء أمور الطلاب كانوا في الضفة الثانية لتلقي أبنائهم.

وذكر المعلم مطلق جبر أن خوفهم على الطلاب الصغار من مجرى الوادي "وكبر سن آبائهم دفعنا لحملهم مع حقائبهم وعبور مجرى السيل".





.

قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا


أعلمتَ أشرفَ أو أجلَّ من الذي يبني وينشئُ أنفـساً وعقولا
سـبحانكَ اللهمَّ خـيرَ معـلّمٍ علَّمتَ بالقلمِ القـرونَ الأولى
أخرجـتَ هذا العقلَ من ظلماتهِ وهديتَهُ النـورَ المبينَ سـبيلا
وطبعتَـهُ بِيَدِ المعلّـمِ ، تـارةً صديء الحديدِ ، وتارةً مصقولا
أرسلتَ بالتـوراةِ موسى مُرشداً وابنَ البتـولِ فعلَّمَ الإنجيـلا
وفجـرتَ ينبـوعَ البيانِ محمّداً فسقى الحديثَ وناولَ التنزيلا
علَّمْـتَ يوناناً ومصر فزالـتا عن كلّ شـمسٍ ما تريد أفولا
واليوم أصبحنـا بحـالِ طفولـةٍ في العِلْمِ تلتمسانه تطفيـلا
من مشرقِ الأرضِ الشموسُ تظاهرتْ ما بالُ مغربها عليه أُدِيـلا
يا أرضُ مذ فقدَ المعلّـمُ نفسَه بين الشموسِ وبين شرقك حِيلا
ذهبَ الذينَ حموا حقيقـةَ عِلمهم واستعذبوا فيها العذاب وبيلا
في عالَـمٍ صحبَ الحيـاةَ مُقيّداً بالفردِ ، مخزوماً بـه ، مغلولا
صرعتْهُ دنيـا المستبدّ كما هَوَتْ من ضربةِ الشمس الرؤوس ذهولا
سقراط أعطى الكـأس وهي منيّةٌ شفتي مُحِبٍّ يشتهي التقبيـلا
عرضوا الحيـاةَ عليه وهي غباوة فأبى وآثَرَ أن يَمُوتَ نبيـلا
إنَّ الشجاعةَ في القلوبِ كثيرةٌ ووجدتُ شجعانَ العقولِ قليلا
إنَّ الذي خلـقَ الحقيقـةَ علقماً لم يُخـلِ من أهلِ الحقيقةِ جيلا
ولربّما قتلَ الغـرامُ رجالَـها قُتِلَ الغرامُ ، كم استباحَ قتيلا
أوَ كلُّ من حامى عن الحقِّ اقتنى عندَ السَّـوادِ ضغائناً وذخولا
لو كنتُ أعتقدُ الصليـبَ وخطبَهُ لأقمتُ من صَلْبِ المسيحِ دليلا
أمعلّمي الوادي وساسـة نشئـهِ والطابعين شبابَـه المأمـولا
والحامليـنَ إذا دُعـوا ليعلِّمـوا عبءَ الأمانـةِ فادحـاً مسؤولا
وَنِيَتْ خُطـَى التعليمِ بعـد محمّدٍ ومشى الهوينا بعد إسماعيـلا
كانت لنا قَدَمٌ إليـهِ خفيفـةٌ ورَمَتْ بدنلوبٍ فكان الفيـلا
حتّى رأينـا مصـر تخطـو إصبعاً في العِلْمِ إنْ مشت الممالكُ ميلا
تلك الكفـورُ وحشـوها أميّةٌ من عهدِ خوفو لم تَرَ القنديـلا
تجدُ الذين بـنى المسلّـةَ جـدُّهم لا يُحسـنونَ لإبرةٍ تشكيلا
ويُدَلّـلون َ إذا أُريـدَ قِيادُهـم كالبُهْمِ تأنسُ إذ ترى التدليلا

يتلـو الرجـالُ عليهمُ شهواتـهم فالناجحون أَلَذُّهـم ترتيـلا

الجهـلُ لا تحيـا عليـهِ جماعـةٌ كيفَ الحياةُ على يديّ عزريلا

واللـهِ لـولا ألسـنٌ وقرائـحٌ دارتْ على فطنِ الشبابِ شمـولا

وتعهّـدتْ من أربعيـن نفوسـهم تغزو القنـوط وتغـرسُ التأميلا

عرفتْ مواضعَ جدبـهم فتتابعـتْ كالعيـنِ فَيْضَـاً والغمامِ مسيلا

تُسدي الجميلَ إلى البلادِ وتستحي من أن تُكافـأَ بالثنـاءِ جميـلا

يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــع




 توقيع : ابن معيض

سألتنيه عطاء خذه من كبدي**لايوخذ الشيء إلا من مصادره




آخر تعديل ابن معيض يوم 04-09-2012 في 08:57 PM.
رد مع اقتباس
قديم 04-09-2012, 09:01 PM   #2
ابن معيض
المؤسس//عضو مجلس الاداره


الصورة الرمزية ابن معيض
ابن معيض متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Mar 2012
 أخر زيارة : 09-24-2014 (09:12 AM)
 المشاركات : 447 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkgreen
افتراضي



[align=center]
ما كـانَ دنلـوبٌ ولا تعليمـُه عند الشدائـدِ يُغنيـانِ فتيـلا
ربُّوا على الإنصافِ فتيانَ الحِمـى تجدوهمُ كهفَ الحقوقِ كُهـولا
فهوَ الـذي يبني الطبـاعَ قـويمةً وهوَ الذي يبني النفوسَ عُـدولا
ويقيم منطقَ كلّ أعـوج منطـقٍ ويريه رأياً في الأمـورِ أصيـلا
وإذا المعلّمُ لم يكـنْ عدلاً مشى روحُ العدالةِ في الشبابِ ضـئيلا
وإذا المعلّمُ سـاءَ لحـظَ بصيـرةٍ جاءتْ على يدِهِ البصائرُ حُـولا
وإذا أتى الإرشادُ من سببِ الهوى ومن الغرور ِ فسَمِّهِ التضـليلا
وإذا أصيـبَ القومُ في أخلاقِـهمْ فأقـمْ عليهـم مأتماً وعـويلا
إنّي لأعذركم وأحسـب عبئـكم من بين أعباءِ الرجـالِ ثقيـلا
وجدَ المساعـدَ غيرُكم وحُرِمتـمُ في مصرَ عونَ الأمهاتِ جليـلا
وإذا النسـاءُ نشـأنَ في أُمّـيَّةٍ رضـعَ الرجالُ جهالةً وخمولا
ليـسَ اليتيمُ من انتهى أبواهُ من هـمِّ الحـياةِ ، وخلّفاهُ ذليـلا
فأصـابَ بالدنيـا الحكيمـة منهما وبحُسْنِ تربيـةِ الزمـانِ بديـلا
إنَّ اليتيمَ هـوَ الذي تلقـى لَـهُ أمّاً تخلّـتْ أو أبَاً مشغـولا
مصـرٌ إذا ما راجعـتْ أيّامـها لم تلقَ للسبتِ العظيمِ مثيـلا
البرلـمانُ غـداً يـمدّ رواقَـهُ ظلاً على الوادي السعيدِ ظليلا
نرجو إذا التعليم حرَّكَ شجـوَهُ إلاّ يكون َ على البـلاد بخيـلا
قل للشبابِ اليومَ بُورِكَ غرسكم دَنتِ القطوفُ وذُلّـِلَتْ تذليـلا
حَيّـوا من الشهداءِ كلَّ مُغَيّـبٍ وضعوا على أحجـاره إكليـلا
ليكونَ حـظَّ الحيّ من شكرانكم جمَّـاً وحظّ الميتِ منه جزيـلا
لا يلمس الدستورُ فيكم روحَـه حتّى يـرى جُنْديَّـهُ المجهـولا
ناشدتكم تلك الدمـاءَ زكيّـةً لا تبعثـوا للبرلمـانِ جهـولا
فليسألنَّ عن الأرائـكِ سائـلٌ أحملنَ فضـلاً أم حملنَ فُضـولا
إنْ أنتَ أطلعتَ الممثّلَ ناقصـاً لم تلقَ عند كمالـه التمثيـلا
فادعوا لها أهلَ الأمانـةِ واجعلوا لأولي البصائر منهُـمُ التفضيلا
انَّ المُقصِّرَ قد يحول ولن تـرى لجهالـةِ الطبـعِ الغبيِّ محيـلا
فلرُبَّ قولٍ في الرجالِ سمعتُـمُ ثم انقضى فكأنـه ما قيـلا
ولكَمْ نصرتم بالكرامـة والـهوى من كان عندكم هو المخـذولا
كَـرَمٌ وصَفْحٌ في الشبـابِ وطالمـا كَرُمَ الشبابُ شمائلاً وميـولا
قوموا اجمعوا شُعَبِ الأُبُوَّةِ وارفعوا صوتَ الشبابِ مُحبَّبَاً مقبولا
أدّوا إلى العـرشِ التحيّةَ واجعلـوا للخالقِ التكبيرَ والتهليـلا
ما أبعـدَ الغايـاتِ إلاّ أنّنـي أجِدُ الثباتَ لكم بهنَّ كفيـلا
فكِلُوا إلى اللهِ النجـاحَ وثابـروا فاللهُ خيرٌ كافلاً ووكيـلا


في هذه القصيدة الغراء مجد أحمد شوقي المعلم وامتدح مهنة


التعليم المقدسة


يقول صلى الله عليه وسلم : " من اراد الدنيا فعليه بالعلم ، ومن اراد الاخرة فعليه بالعلم ومن ارادهما معا فعليه بالعلم"


مما لاشك فيه أن للمعلم ايدي بيضاء في بناء الانسان وبناء الحضارة ، فالمعلم من يعد الطبيب الناجح ، والمعلم من يصنع المهندس الباني ، والمحاسب الماهر ، والوزير اللامع ، فبالعلم والمعلم تخضر الارض وتورق الاشجار ، ويفيح اريج الزهور ، وبالمعلم تعلو بسمات الاطفال وتهب نسائم الحرية ، وبالمعلم نرتقي الى السماء الى الفضاء لنكتب بخيوط الشمس امجادنا ، ونسمع الدنيا اصواتنا.


فبالمعلم نطلق العنان لاحلامنا وافكارنا ، ليعانق طموحنا قوس قزح في الاعالي ، فالمعلمون بأيديهم صنعوا رجال الامة ، وعظماء التاريخ ، وبأيديهم سيرسمون غدا مشرق بالعلم والامل ، فلا تغيب شمسه ابدا.


التعليم رسالة ساميه … والتعليم أمانة و متى ضاعت الأمانة فقد ضاع كل شيء


مهنه التدريس من اشرف المهن على وجه الارض

ولكن للاسف المدرس عندنا ينظر له بعين صغيرة
زمان اعوج و حياة انقلبت فيها الموازين



ورحم الله أمير الشعراء .


…..في الماضي… كان المعلم ذاك الإنسان المحترم ….

إذا نطق المعلم فلا تسمع همسا ..
إذا دخل المعلم يرد على تحيته بأحسن منها
وبمجرد رؤيته في مكان عام ..
تقع هيبته في النفوس وربما يفسح له الطريق لأنه معلم ……

…..هذه صور كلهامن الماضي ……

لكن أحمد شوقي لم يمارس مهنة التعليم ولم يجرب المصاعب التي تعترض حياة المعلم، هذا الإنسان الذي يعطي الكثير ليؤدي رسالته الخالدة رسالة التعليم، والذي يدفع شوقي للتفاعل مع قضايا المعلم حبه للعلم ورغبته في أن ينجح المعلم بهذه المهنة. لكن إبراهيم طوقان الشاعر المعلم الذي جرب التعليم


وآلامه لم يعجبه قول أمير الشعراء فرد عليه معترضاً:


لكن مع هذا يجب ألا نيأس..ونحاول أن نعيد للمعلم والتعليم هيبته واحترامه ومكانته..لأن ذلك بالنهاية من قيم المجتمعات الراقية…وما بالك في مجتمع يبني قيمه على الإسلام- دين العلم




 
 توقيع : ابن معيض

سألتنيه عطاء خذه من كبدي**لايوخذ الشيء إلا من مصادره




رد مع اقتباس
قديم 04-09-2012, 09:03 PM   #3
ابن معيض
المؤسس//عضو مجلس الاداره


الصورة الرمزية ابن معيض
ابن معيض متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Mar 2012
 أخر زيارة : 09-24-2014 (09:12 AM)
 المشاركات : 447 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkgreen
افتراضي



ومهنة المعلم مهنة صعبه جدا


فليس من السهل أن يقول شخص


إني أطمح أن أكون معلم قبل أن يفكر ويفكر كثير


لأن مهنة المعلم تحتاج إلى الإخلاص والجهد في العمل


وأن يكون عادل بين الطلاب


وأن تكون معاملته لهم كمعاملته لأولاده


وأن يحسس الطلاب أنهم كلهم سواسيه وأنه يحب الخير للجميع


فإذا المعلم كل هذا نال الأجر والثوب من عند الله


أما حاليا وفي هذا العصر ، فقد انقلبت الآية وأصبح للمغني والراقص منزلة أفضل من منزلة المعلم والمربي … ورحم الله تلك السنون الخوالي


هل فعلا ما زال المعلم رسول؟ هل رسالة التعليم سوف تستعيد بريقها الذي اختفى؟واذا كان لا فما هو مصير الاجيال الجديدة؟؟ لنحقق طموح الاجيال الجديدة كيف سنحققها اذا لم يوجد من ياخذ بايديهم .


التعليم رسالة سامية


هناك الكثير من المعلمين .. المميزين وهناك الكثير ممن يمثلون الجانب الآخر ..

هناك معلمين لا يدركون ماهية التعليم ..هناك الكثير ليس لديهم اعتزاز بمهنة التعليم ..

طلاب اليوم ليس ..كطلاب الأمس ما لسبب …؟


أوعز المشكلة لأسباب .. ربما تغير الثقافة . قال صلى الله عليه وسلم ( كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ) لو استشعرنا هذا الحديث لارتقينا بأنفسنا في شتى العلوم والمجالات .


ومع ذلك فالتعليم تطور وهو أسهل من السابق ولكن للأسف بعض الطلاب لا يوجد من يتابعهم ويأخذ بأيدهم للنجاح ..


كثير من الآباء يهمل أبنائه .. سبب ذلك فجوه بين المدرسة والمنزل ..


أعلم أن هناك مربيين ..


مجتهدين يرجون الأجر والمثوبة من الله


لا أزكيهم ولكنهم .. مثال صالح يحتذي ..


هم يبحثون عن الرزق الحلال .






المعلم الناجح هو الذي يطور نفسه ..ويطور وسائله لكي يرتقي بنفسه وبطلابه

المعلم الناجح الذي لديه مخزون ثقافي متجدد..

والطالب الناجح ..


هوا لذي يحضر لدروسه ..لديه حسن الإصغاء .. ولديهم نهم المعرفة والاطلاع


بأختصار صاحب رساله





 
 توقيع : ابن معيض

سألتنيه عطاء خذه من كبدي**لايوخذ الشيء إلا من مصادره




رد مع اقتباس
قديم 04-09-2012, 09:06 PM   #4
ابن معيض
المؤسس//عضو مجلس الاداره


الصورة الرمزية ابن معيض
ابن معيض متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Mar 2012
 أخر زيارة : 09-24-2014 (09:12 AM)
 المشاركات : 447 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkgreen
افتراضي




التعليم رسالة ساميه … والتعليم أمانة و متى ضاعت الأمانة فقد ضاع كل شيء
وهذه قصيدة ابراهيم طوقان التي عارض فيها احمد شوقي :-
شوقي يقول وما درى بمصيبتي
" قم للمعلم وفه التبجيلا "
اقعد ،فديتك ،هل يصير مبجلا
من كان للنشء الصغارخليلا
ويكاد "يفلقني" الأمير بقوله
"كاد المعلم أن يكون رسولا"
لوجرب التعليم " شوقي " ساعة
لقضى الحياة شقاوة وخمولا
يكفي المعلم غمة وكآبة
مرأى الدفاتر بكرة وأصيلا
"مئة على مئة" إذا هي صححت
وجد العمى نحو العيون سبيلا
لو كان في "التصحيح" نفع يرتجى
وأبيك ،لم أكُ بالعيون بخيلا
لكن أصلح غلطة نحوية
مثلا ، وأتخذ "الكتاب" دليلا
مستشهدا بالغر من آياته
أو "بالحديث" مفصلا تفصيلا
وأغوص في الشعر القديم وأنتقي
ما ليس مبتذلا ولا مجهولا
وأكاد أبعث "سيبويه" من البلى
وذويه من أهل القرون الأولى
وأرى "حمارا" بعد ذلك كله
رفع المضاف إليه والمفعولا
لا تعجبوا إن صحت يوما صيحة
ووقعت ما بين البنوك قتيلا
يا من يريد الانتحار وجدته
إن المعلم لا يعيش طويلا

ملاحظة ؛- توفي احمد شوقي
1932م
وتوفي إبراهيم طوقان - عام 1941م


 
 توقيع : ابن معيض

سألتنيه عطاء خذه من كبدي**لايوخذ الشيء إلا من مصادره




رد مع اقتباس
قديم 04-09-2012, 10:27 PM   #5
فهدها


الصورة الرمزية فهدها
فهدها متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 24
 تاريخ التسجيل :  Mar 2012
 أخر زيارة : 07-21-2014 (11:25 PM)
 المشاركات : 44 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



كلامك حلو يابو معيض
ولكن انا لي رايي الخاص وارجوا ان لا يضايقك او يضايق المعلمين مربين اجيال الامة العربية وقدوات الاحداث
التعليم في المملكة انحل يا أستاذ من سنين واصبح الاغلبية يعتبرونها وضيفة لكسب لقمة العيش فقط
ســــــــامـــــحــوني


 

رد مع اقتباس
قديم 04-14-2012, 11:07 AM   #6
فايز الاسمري


الصورة الرمزية فايز الاسمري
فايز الاسمري متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 66
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 أخر زيارة : 06-11-2012 (07:56 AM)
 المشاركات : 77 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



والله وبصراحة اول صورة تعزز قيم كثيرة وهذا المعلم في عصرنا الحالي ولك ودي ..
فهدها المعلم ليس الملام الان ولكن اللوم على الوزارة ...


 

رد مع اقتباس
قديم 04-14-2012, 04:07 PM   #7
يحيى بن عشلان


الصورة الرمزية يحيى بن عشلان
يحيى بن عشلان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5
 تاريخ التسجيل :  Mar 2012
 أخر زيارة : 10-18-2014 (03:19 PM)
 المشاركات : 741 [ + ]
 التقييم :  10
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Goldenrod
افتراضي




قم للمعلم وفه التبجيلا


هذاك اول يابن معيض

انا اضيف كلامي الى الاخ فهدها

وبصراحة المدرسين اعتبروها كوظيفة المقصد منها اكل عيش

والطلاب الواحد يسرح من بيته الساعه 7 الصباح

ويرجع الساعه 1:30 ظهراً فمارايك في هالوقت



وهو كله تدريس واجب اوامر مدرس وانتبهاه والخ

ولا اخفيك ان بعض المدرسين ان ماكان اغلبهم

لديهم شخصيات او اساليب ماودي اشرح معناها

بس اختصرها لك بكلمة المدرس ضعيف شخصية



ولاكن الي اشوفه ان هناك دراسه لمنهاج الطالب غني عنها

والامثلة كثــــــــــيرة جداً جداً

والتساهل في مواااااااد مهمه جداً جداً

فمثلاُ مادة التعبير اشوف انها من اهم المواد

ومن اقل المواد اهتمام فتخيل لو انهم مهتمين في هالماده


ماكان شفت اسلوبي بهالشكل الي انا جالس اعبر فيه وارد عليك فيه

ايام الدراسه :
حصة التعبير كانت من افضل الحصص لدينا علشان المدرس يطلع لنا رياضه فيها

شكلي شطحت بعيد عن الموضوع.............؟




 
 توقيع : يحيى بن عشلان


نجاحنا يمزينا لأننا الأفضل





رد مع اقتباس
قديم 04-21-2012, 01:26 AM   #8
إيجـــابي
محـــب ربعــه واخــوانه


الصورة الرمزية إيجـــابي
إيجـــابي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 92
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 أخر زيارة : 06-14-2013 (04:08 PM)
 المشاركات : 156 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Kuwait
 SMS ~
خيـــركم خيــــركم لأهلــــه !
لوني المفضل : Black
افتراضي



السلام عليكم...الصورة يا ابن معيض معبرة جدااااا وأحسبها مؤثرة جداااا

كم طفل عبروا به ؟
ألم يتعب ذلك المعلم الشهم وأنساه همه تعبه ؟

بيض الله وجهك ووجههم على ما قاموا به....


وبالنسبة للأحبة الذي قالوا بأن المعلمين الآن بعضهم يحسبونها وظيفة !...هي نعم وظيفة ويحصل على راتب ولكن لا تلوم بعضهم !

أخي الحبيب....الإدارة فن يدرس لأربع سنوات في البكالريوس ليلامس الناس قشور هذا العلم.....الذين يديرون هم أهل خبـــــرة في التعليم....وليس لديهم خبرة في الإدارة !

الإدارة عــــــــــــلم قـــــــــــــائم يدرس.....وأجد أن الحل الأوحد الذي ليس له ثاني وذلك بعد طول نظر للتعليم في الخليج هو ما يلي:

1- أن يكون هناك سلم درجات خــــــــــــــاص للمعلمين ويكون له وصف وظيفي....ويكون هناك مسميات وظيفية مرتبطة بوصف وظيفي معين لكل مسمى.....ويكون هذا السلم خاص بالمعلمين وبمسمياتهم وعلاوتهم

2- أن تكون الأدارة ليست لأهل التعليم !....وأن يكون هناك طاااااقم مستقل ليس له شغل إلا إدارة شؤون العاملين ووضع الخطط الاستراتيجية والتشغيلية للارتقاء بالتعليم ومتابعة تقارير الطلبة وتفعيل دور الاخصائي الاجتماعي والدورات التدريبية للمعلمين في تطوير الذات والدورات الخاصة الفنية في مجاله بشكل مستمر !!!

3- أن يكون نظام التعليم كنظام المقررات (في الكويت مع عمليات تحديث رهيبة له للوصول إلى مبتغاه).

4- تحسيــــــــــــــن المنـــــــــــــــــاهج وتطويرها وتقديم أفضل الكتب والاستعانة بالشركات الاستشارية الخارجية (تحت أعين حماة الوطن من أبنائها البررة ذو العلم وبعد التظر) بما يتوافق مع متطلبات الحياة ! (وأرجوكم لا تقولون إلا الدين !... ولا أقول غيروه ولكن نحتاج إلى صياغة بيان يتقبله الجميع وأن لا نعيش في قرية فكرية صغيرة وذلك من دون أي تنازل عن ثوابتنا فالدين منهاااااج حياة وليس دروشة !....فتأملوا).



هذا الرباعية الأنورية التي ذكرتها هي حـــــــــــــل شــــــــــــــــامل ووافي من وجهة نظري القاصرة وذلك بعد إمعان النظر في هذه القضية المركزية للتعليم وشركاء المصلحة فيه سواءا كان طالب أو أسرة أو حتى أوطان....فتأمل مجددا !ط

دائما ما يتشاقى معي ابن معيض فكريا فتروني أثور ههههههه


أشكركم مجددا

والسلام يا محبي السلام


أخوكم: إيجــــابي


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:41 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010